جيش العدو يعلن مقتل قائد اللواء الجنوبي العقيد إساف حمامي

جيش العدو يعلن مقتل قائد اللواء الجنوبي العقيد إساف حمامي

جيش العدو يعلن مقتل قائد اللواء الجنوبي العقيد إساف حمامي

الطليعة نيوز 

مقتل قائد اللواء الجنوبي

‏أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي مقتل العقيد إساف حمامي قائد اللواء الجنوبي في فرقة غزة، في هجوم السابع من شهر أكتوبر

الماضي، مع بداية معركة “طوفان الأقصى” التي شنتها كتائب “القسام” (الجناح العسكري لحركة حماس).

اقرأ أيضا:

الميدان هو الذي يتكلم والعدو لم يحصل على أي أسير حي إلا بالتفاوض

‏وأعلن الجيش الإسرائيلي، مساء السبت، وفقا لموقع /واي نت/ العبري أن جثة العقيد إساف في قبضة المقاومة الفلسطينية بغزة.

‏ويعد إساف أكبر ضابط يقتل خلال معركة “طوفان الأقصى” إلى جانب ضابطين آخرين وهما: قائد الوحدة المتعددة الأبعاد العقيد

اروي ليفي، وقائد لواء ناحال العقيد يوناتان شتاينبرغ.

 

وفي التفاصيل، أعلن الجيش الإسرائيلي، مساء اليوم السبت، مقتل قائد عسكري كبير في الهجوم الذي نفذته حركة “حماس” في 7

أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، واحتجاز جثمانه بقطاع غزة.

 

وقال الجيش في بيان نشره على منصة “إكس” إن العقيد أساف حمامي (41 عاما) قائد اللواء الجنوبي بقرقة غزة، من كريات أونو

(وسط) قتل في 7 أكتوبر، وتم الاحتفاظ بجثمانه في قطاع غزة.

جثامين العسكريين

وبذلك، يرتفع عدد جثامين العسكريين التي تحتفظ بها “حماس” إلى 4، قتلوا جميعا في هجمات 7 أكتوبر.

 

ولم تعقب حركة “حماس” على إعلان الجيش الإسرائيلي، حتى الساعة 16:40 (ت.غ).

 

وبإعلان مقتل العقيد “حمامي”، ترتفع الحصيلة المعلنة لقتلى الجيش الإسرائيلي منذ بداية الحرب إلى 396 قتيلا، وفق معطيات

الجيش.

وفي 28 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، أعلن الجيش الإسرائيلي، في بيان نشر على موقعه الإلكتروني، أسماء 3 من جنوده، قال

إنهم “قتلوا وتحتفظ حركة حماس بجثامينهم في غزة”.

اقرأ أيضا:

كتائب القسام تبث، اليوم السبت، مشاهد مذهلة لاشتباكات مع قوات العدو، وتدمير آلياته في بيت حانون شمال قطاع غزة/ شاهدوا

وقال الجيش، آنذاك، إن الجثامين المحتجزة في غزة تعود لكل من تومر يعقوب أخيماس (20 عاما)، والرقيب كيريل برودسكي

(19 عاما)، والرقيب شاكيد دهان (19 عاما)، بحسب البيان ذاته.

 

وانتهت عند السابعة صباح الجمعة، بتوقيت فلسطين هدنة مؤقتة بين فصائل المقاومة الفلسطينية وإسرائيل، أنجزت بوساطة قطرية

مصرية، واستمرت 7 أيام، جرى خلالها تبادل أسرى وإدخال مساعدات إنسانية للقطاع الذي يقطنه نحو 2.3 مليون فلسطيني.

 

تصفح ايضا

عاجل