الأردنيون في مقدمة حملة نجحت بتخفيض تقييم فيسبوك نصرة للمحتوى الفلسطيني

الأردنيون في مقدمة حملة نجحت بتخفيض تقييم فيسبوك نصرة للمحتوى الفلسطيني

الطليعة نيوز

انخرط آلاف الناشطين الأردنيين، في حملة واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تهدف لخفض تقييم فيسبوك، بعد خضوعه لمطالب الاحتلال الصهيوني وتضييقه الخناق على المحتوى الفلسطيني.


ومنذ أيام، تداول الناشطون، طريقة خفض تقييم "فيسبوك" على "جوجل بلاي"، والتى ينتج عنها خسارته لمئات الملايين من الدولارات.

ويرى هؤلاء أن خفض تقييم فيسبوك أو حذفه، طريقة يمكن بها الرد على انحياز فيسبوك للصهاينة.

ومنذ أكثر من عام، بدأت شركة "فيسبوك" سياستها المضادة للمحتوى الفلسطيني بحجب مئات الحسابات والصفحات الإخبارية والتضييق على حرية الكلمة عبر خوارزميات خاصة تحد من المحتوى الفلسطيني.

وتتضمن الحملة التي لاقت رواجا واسعا لها في الأردن، منح تطبيق فيسبوك أدنى تقييم عبر "الاب ستور" و"البلاي ستور" عبر متجري أندرويد وأيفون مما تسبب في انخفاض التقييم إلى أقل من 1.9 بعد أن كان 3.8 .

ووفقا لإحصاءات عالمية يصل عدد مستخدمي شبكة فيسبوك في الأردن لأكثر من 5.8 مليون مستخدم، إذ يعد الأكثر شعبية واستخداما في الأردن من بين عشرات من شبكات التواصل الاجتماعي وتطبيقات التراسل.


طباعة   البريد الإلكتروني