2.174 مليون طالب وطالبة يعودون إلى مدارسهم

 2.174 مليون طالب وطالبة يعودون إلى مدارسهم

الطليعة نيوز 

يلتحق صباح اليوم الأربعاء، 2 مليون و174.500 ألف طالب وطالبة في مدارسهم مع بدء الدوام الرسمي للعام الدراسي 2022/2021 وعودة التعليم الوجاهي في جميع مدارس المملكة.

وسيكون الدوام اليوم، للصفوف الفردية (الأول والثالث والخامس والسابع والتاسع والحادي عشر)، بينما سيكون غد الخميس، للصفوف الزوجية (الثاني والرابع والسادس والثامن والعاشر والثاني عشر)، وفق ما أعلنت الأمين العام للشؤون الإدارية في وزارة التربية والتعليم، الدكتورة نجوى قبيلات.

وأضافت قبيلات أن الوزارة قررت أن يكون الدوام أول يومين على النظام الفردي والزوجي، وذلك لغايات توزيع الكتب المدرسية، والتدريب على البروتوكول الصحي، وتنفيذ برنامج الدعم النفسي والاجتماعي “تكيف”، إضافة إلى تقسيم الطلبة في المدارس، التي ستذهب إلى دوام التناوب بالأيام إلى مجموعتين (أ، ب)، وتوزيع جدول الدروس عليهم.
وأشارت قبيلات إلى أنه واعتبارا من الأحد المقبل، سيكون دوام المدارس بكامل طاقاتها، وبصورة منتظمة للمدارس التي ستعود إلى التعليم الوجاهي، بالإضافة إلى طلبة رياض الأطفال، وفي مدارس المملكة كافة، البالغ عددها 3982 مدرسة، بما فيها مدارس الفترتين.

وأوضحت قبيلات أن سيناريو التعليم سيكون مقسما على 3 أقسام:

أولا: التعليم الوجاهي، وسيكون في المدارس التي يتوفر فيها مساحة تباعد داخل الغرفة الصفية بين الطلبة، والمقررة بمتر مربع.

اقرأ أيضاً: تنسيقية المواقع ترفض الالتفاف على مطالب الاسرة الصحفية.. وتحدد باكورة اجراءاتها التصعيدية
ثانيا: التعليم المدمج، إذ سيكون في المدارس التي لا يتوفر فيها مساحة التباعد المقررة بمتر مربع داخل الغرفة الصفية.

ثالثا: التعليم عن بعد، للطالب الذي يصاب بالكورونا لمدة 14 يوما.

وأشارت قبيلات إلى الالتزامات الصحية ضمن البروتوكول الصحي، من حيث تكليف مسؤولي الصحة المدرسية، الذين ستكون مهمتهم إجراء الفحص العشوائي الذي يتم للطلبة من قبل ممرض متخصص، إضافة إلى تزويد إدارة المدرسة بأي إصابات أو أمور تتعلق بالأمراض.

اقرأ أيضاً: الأمن يلغي حفل افتتاح مخبز بعد تجمع كبير من المواطنين

وبينت أن المدرسة التي تبلغ فيها نسبة الإصابات 10 بالمئة من مجتمعها المدرسي، سيجرى تحويل التدريس فيها إلى التعليم عند بعد لمدة 14 يوما، مشيرةً إلى أنه منذ بداية التعليم في برنامج الفاقد التعليمي لم تتحول أي مدرسة للتعليم عن بعد، كونه لم تسجل فيها نسبة إصابات عالية وضمن النسبة المقررة.


طباعة   البريد الإلكتروني