انت هنا : الرئيسية » الشريط الإخباري » بالفيديو..وزير لبناني يهين مذيعة على الهواء بكلام معيب

بالفيديو..وزير لبناني يهين مذيعة على الهواء بكلام معيب

 

 

الطليعة نيوز : وجه وزير الدولة اللبناني لشؤون النازحين معين المرعبي اهانة على الهواء مباشرة للاعلامية في قناة “ن. ب. ن.” التلفزيونية ليندا مشلب، على الهواء مباشرة خلال استضافتها له من خلال اتصال هاتفي.

وفي التفاصيل، سألت مشلب الوزير :هل ما زلتم عند ما اعلنه الحريري عن اسباب استقالته ولم تتوقفوا عند امور اخرى خصوصا انقطاع الحريري عن التواصل مع الجميع ووجوده في “اوتيل الريتزع كارتولن”، قال المرعبي: “الريتز عازملك عليه الرئيس الك ولغيرك”، فاستوضحت مشلب فاعاد المرعبي:”بدك ببرنامجك نحكي بهيدي السخافات وعكل حال اذا عاجبك الريتز منعزمك عليه مش مشكلة “، مضيفا: مش شغلتي رد على كلام بلا طعمة ومش فاضي ضيع وقتي”.

وتعقيباً على ما حصل، كتبت مشلب في حسابها عبر فايسبوك: “الى كل من يسأل ماذا حصل بيني وبين الوزير المحترم المرعبي: هذا الفيديو باختصار يظهر المستوى المتدني والحقير لمن يتبوأ سدة وزارة…والى كل من لامني لانني لم اشتمه على الهواء لانني احترم نفسي واحترم المؤسسة التي اعمل فيها ولانني اعتقدت انني لم اسمع جيدا في البداية فلم اشأ التسرع في الرد …لكن عندما عاودت الاستماع الى الحلقة لم اجد اي مبرر لرده المعيب على كلام سئل لمن هو اكبر منه واعلى شأنا منه، فأجاب عنه بكل احترام واتزان…انا بدوري لا الومه لانها ربما هذه هي اجواء حياته التي فضحها على الهواء…لكن التطاول على الكرامات من غير وجه حق لا يليق بك يا معالي الوزير… وهذا الكلام ايضا برسم رئيس الحكومة سعد الحريري الذي اهانه عن قصد …او عن قصد… اما انا فيكفي ما سمعته حتى الان من كل من لديه كرامة وشرف في شتمه ودعمي”.

من جهته عاد المرعبي ليعتذر من مشلب، فيما جاء اعتذاره من خلال تدوينة كتبها على فايسبوك جاء فيها: “لم أكن يوما بوارد الدخول إلى دهاليز عالم السياسة، ولم أعرف طيلة حياتي ان اوارب في الكلام او ان اقول ما يطلبه المستمعون، ولست ممن يمتلكون البال الطويل امام التجني،  ولا اتحمل التحامل بخاصة في موضوع الرئيس سعد الحريري، وبعدما استفزني كلام الصحافية الراقية السيدة ليندا مشلب، وفهم كلامي على غير ما قصدت بأنه نيل من شرف السيدة مشلب،  وانا ممن لا يقبلون ابدا ان توجه اي ايحاءات إلى أي امرأة عاملة في اي حقل كان، فاني، وارضاء لضميري، أعتذر منها ومن عائلتها على صفحتي”.

عن الكاتب

عدد المقالات : 15127

لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر "الطليعة نيوز". الآراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها فقط

الصعود لأعلى
جميع الحقوق محفوظة 2012 لـ الطليعة