انت هنا : الرئيسية » الشريط الإخباري » بالفيديو والصور ..يا ملقي يا جبان انت للعدل خوان

بالفيديو والصور ..يا ملقي يا جبان انت للعدل خوان

الطليعة نيوز : نظمت فعاليات شعبية وحزبية اعتصاما حاشدا على الدوار الرابع (أمام رئاسة الوزراء) ظهر اليوم الاثنين, مطالبين بإسقاط حكومة الدكتور هاني الملقي ووزير الداخلية سلامة حماد اثر اغتيال الكاتب ناهض حتر أمام قصر العدل أمس.

يأتي الاعتصام احتجاجا على الممارسات الحكومية التي سهلت مقتل الكاتب حتر، كون الأجهزة المعنية تعلم أنه تعرض للتهديد أكثر من مرة دون أن تحرك ساكنا.

ونبذ المشاركون في الاعتصام الفكر المتطرف رافعين لافتات كتب عليها

يا ملقي برا برا

يا حماد برا برا

ولا للاغتيال .. لا للعنف .. لا للتطرف.

وهتف المشاركون للوحدة الوطنية ، ووحد الشعب بكافة مكوناته مسحية واسلامية هاتفين “كلنا أردنية ..لا إسلام ولا مسيحية”.

يا ناهض ارتاح ارتاح احنا نواصل الكفاح

وحدة وحدة وطنية إسلام ومسحية

وحدة وحدة وطنية أردنية فلسطينية

يا ملقي يا جبان  أنت للعدل خوان

يا ناهض يا شهيد دمك هدر ما بروح

وحد صفك وحد صفك بالعالي سمعني حسك

يا ملقي برا برا

با حماد يا رمز الإجرام برا  برا

يا حماد برا برا

وحدة وحدة وطنية ضد القوى الظلامية

وحدة وحدة وطنية ضد القوى التكفيرية

وحدة وحدة وطنية ضد القوى الرجعية

بالروح بالدم نفديك يا ناهض

يعيش الشعب الأردني العظيم يعيش يعيش

ونحكيها على العلن لا نصرة ولا داعش

بالروح بالدم نفديك يا أردن

وشارك في الاعتصام  عدد كبير من النقابين والحزبين ومن كافة أطياف المجتمع الأردني  تنديدا بعملية الاغتيال التي استهدفت حتر.  

وساد الاعتصام التنظيم المحكم والحماس المتشنج أحيانا وقد تعالت أصوات المشاركين بترديد العديد من الشعارات منها “اغتيال حتر سيولد مليون حتر”و”اليد السوداء اغتالت ناهض حتر” و”اعتصام اعتصام حتى تسقط الحكومة”. 

وشاركت “الطليعة نيوز” في الاعتصام حيث اجرت العديد من اللقاءات التي اكدت على انه اغتيال جبان ونخشى أن يكون فتح علينا باب الشر الذي سيأكل الأخضر واليابس، مؤكدين على خوفهم على الاردن.

وطالبوا ان تكون الحكومة على مستوى  المسؤولية ولا تكتفي بالتنديد بل توقف مسبباته وتبحث عن الجناة لمعاقبتهم، مبينين إن ممارسة العنف والدفع للاغتيال نراها يوميا على شبكات التواصل الاجتماعي وتأتي من أشخاص معروفين يوزعون الخطابات التكفيرية والتشويهية وللأسف يقع التعاطي معها بدون حزم ونحن اليوم أمام تقسيمات رجعية الدين منها براء لأننا جميعا مسلمون ومسيحيون والمطلوب اليوم بعث رسالة من أجل توحد قوى الديمقراطية للوقوف أمام من يريد جر الأردن نحو الكارثة.

 

img_1252 img_1253 img_1254 img_1255 img_1256 img_1257 img_1264 img_1265 img_1266 img_1267 img_1268 img_1271 img_1272 img_1273 img_1274 img_1276 img_1277 img_1282 img_1283 img_1284 img_1285 img_1288 img_1289 img_1290 img_1293 img_1294 img_1295 img_1296 img_1298 img_1299 img_1300 img_1301 img_1304 img_1305 img_1306 img_1307 img_1308 img_1309 img_1312 img_1313 img_1314 img_1316 img_1317 img_1318 img_1319 img_1320 img_1321 img_1322 img_1323 img_1325 img_1326 img_1327 img_1328 img_1329 img_1330 img_1331 img_1332 img_1333 img_1334 img_1335 img_1336 img_1337 img_1338 img_1339 img_1340 img_1341 img_1342 img_1343 img_1344 img_1345 img_1346 img_1347 img_1348 img_1349 img_1350 img_1351 img_1352 img_1353 img_1354 img_1355 img_1356 img_1357 img_1358 img_1359 img_1360 img_1362 img_1363 img_1364 img_1368 img_1369 img_1370 img_1371 img_1372 img_1373 img_1380 img_1381 img_1383 img_1384 img_1385 img_1386 img_1387 img_1388 img_1390 img_1391 img_1392

 

عن الكاتب

عدد المقالات : 14829

لا مانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر "الطليعة نيوز". الآراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها فقط

الصعود لأعلى
جميع الحقوق محفوظة 2012 لـ الطليعة